.::::: أخبار :::::.

 غداً الأربعاء المتممُ لشهرِ شعبانَ 1439هـ وبعدَ غدٍ الخميس الأولِ مِنْ شهرِ رمضانَ المباركِ  


تاريخ النشر  2018-05-15

 الحمدُ للهِ ربِّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على سيدنِا محمدٍ الأمينِ، وَعلى آلهِ وصحبهِ أجمعين:
قالَ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : (‏صُومُوا لِرُؤْيَتِهِ، وَأَفْطِرُوا لِرُؤْيَتِهِ، فَإِنْ ‏ ‏غُبِّيَ ‏ ‏عَلَيْكُمْ، فَأَكْمِلُوا عِدَّةَ شَعْبَانَ ثَلَاثِينَ)(صحيح البخاري).
أيُّها الشعبُ الفلسطينيُ الكريمُ – أيُّها المسلمونَ في رحابِ المعمورةِ.

السلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ وبعدِ؛
ففي الاجتماعِ الذي عَقدَتْهُ دارُ الإفتاءِ الفلسطينيةِ في المسجدِ الأقصى المبارك ِلتحري هلالِ شهرِ رمضانَ لهذا العامِ 1439هــ، لمْ تثبتْ رؤيةُ هلالِ شهرِ رمضانَ هذهِ الليلةِ، وعليهِ؛ يكونُ يومُ غدٍ الأربعاء السادس عشر مِنْ شهرِ أيارَ لعامِ ألفين وثمانيةَ عشرَ للميلادِ هو المتممُ لشهرِ شعبانَ، ويكونُ بعدَ غدٍ الخميس السابعِ عشر مِنْ شهرِ أيارَ لعامِ 2018م، هو الأولُ مِنْ شهرِ رمضانَ المباركِ لعامِ ألفٍ وأربعمائةٍ وتسعةٍ وثلاثين للهجرةِ.

وَمِنْ رحابِ المسجدِ الأقصى المباركِ، أولى القبلتين، وثانيَ المسجدين، وثالثِ المساجدِ التي تُشدُّ إليها الرحالُ، نُهنئُ المسلمين في مشارقِ الأرضِ ومغاربِها، و شعبَنا الفلسطينيَّ في الوطنِ وفي الشتاتِ، بحلولِ هذا الشهرِ المباركِ، كما نُهنئُ القيادةَ الفلسطينيةَ وعلى رأسِها سيادةُ الأخِ الرئيسِ محمود عباس "أبو مازن" حفظَهُ اللهُ، رئيسُ دولةِ فلسطينَ بحلولِ هذا الشهرِ الفضيلِ، راجينَ المولى عزَّ وجلَّ أنْ يُعينَنا على صيامِهِ وقيامِهِ وأنْ يتقبلَّهُ منا، وأنْ يُعيدَهُ على الأمةِ الإسلاميةِ بالنصرِ والعزةِ والخيرِ والبركاتِ، ونسألُهُ سبحانَهُ أنْ يتقبلَ شهداءَنا في عليين، وأنْ يُيَسِرَ الفرجَ القريبَ لأسرانا البواسلِ، وأنْ يحميَ قدسَنَا وأقصانا مِنْ عبثِ العابثين.
وتقبلَ اللهُ الطاعاتِ
وكلُّ عامٍ وأنتم بخيرٍ
والسلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ



 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس