.::::: أخبار :::::.

 المفتي العام يهنئ الأسير المحرر ضرغام الأعرج ويشيد بثبات الأسرى وصبرهم

تاريخ النشر  2019-11-05

 القدس: قام سماحة الشيخ محمد حسين - المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية / خطيب المسجد الأقصى المبارك – ونائبه الشيخ إبراهيم خليل عوض الله- مفتي محافظة رام الله والبيرة- بزيارة للأسير المحرر ضرغام الأعرج لتهنئته بالتحرر من سجون الاحتلال، التي غادرها بعد أن قضى في غياهب زنازينها مدة (19) عاماً، وقال سماحته: إن القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني بكل أطيافه يتطلعون لإطلاق سراح الأسرى، وفرسان الحرية جميعاً من ظلام سجون الاحتلال، وأن قضيتهم تحتل رأس أولويات العمل الوطني المخلص، مؤكداً على أن الشهداء والأسرى قد ضحوا بأرواحهم وحرياتهم من أجل كرامة الشعب الفلسطيني ومقدساته فحق لهم أن يكونوا الأكرمين منا، وحث سماحته على الوحدة الوطنية ورص الصفوف، مؤكداً على أنها الصخرة التي تتحطم عليها أطماع الاحتلال ومؤامراته، وقدم سماحته للمحرر الأعرج رزمة من إصدارات دار الإفتاء الفلسطينية، والذي بدوره شكر سماحة المفتي العام ونائبه على هذه الزيارة، وعلى مواقف سماحته المشرفة، وبخاصة تجاه مؤازرة الأسرى ودعم صمودهم، والذود عن حياض القدس والمسجد الأقصى المبارك.




 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس