.::::: أخبار :::::.

 المفتي العام يدين الهجوم العنصري على تجمع الخان الأحمر  


تاريخ النشر  2018-07-05

 القدس: أدان سماحة الشيخ محمد حسين، المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية/ خطيب المسجد الأقصى المبارك، الهجوم العنصري والعدواني الذي تقوم به سلطات الاحتلال ضد تجمع الخان الأحمر، لإخلاء أهله من البدو الفلسطينيين قسراً، والذي يستهدف هدم تجمعهم بأكمله وتشريد أهله، بما يعتبر جريمة حرب في أبشع صورها، وأضاف أن سلطات الاحتلال تنتهك بقرارها هذا المواثيق والمعاهدات الدولية والقيم الإنسانية. من جانب آخر؛ أدان سماحته اعتداء عناصر شرطة الاحتلال على وزير القدس ومحافظها المهندس عدنان الحسيني، مما استدعى نقله إلى المشفى، إضافة إلى الاعتداء على المحتجين نساء ورجال والناشطين المؤازرين لهم، ونزع حجاب بعض الفتيات.

وحيا سماحته التصدي البطولي للمواطنين الفلسطينيين عند بوابة القدس الشرقية، وفي المناطق المستهدفة من أنحاء القدس المحتلة، وصمودهم فوق أرضهم بالرغم من جبروت الاحتلال، واستخدامهم القوة المفرطة ضد أبناء شعبنا الأعزل، مما يؤكد أن هذا الشعب يزداد تمسكاً بأرضه وثوابته ومقدساته، وأنه لن يفرط بذرة من تراب منها مهما كانت شراسة الهجمة الاحتلالية ضد وطنه وأرضه ومقدساته، مؤكداً أن هذا الصمود بحاجة إلى تعزيز من قبل المؤسسات المحلية والدولية كافة، داعياً إلى العمل على إنقاذ قاطني هذه المناطق، ومساعدتهم بشتى الطرق والوسائل.



 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس