.::::: أخبار :::::.

 المفتي العام يلتقي مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان  


تاريخ النشر  2017-02-01

 القدس: استقبل سماحة الشيخ محمد حسين المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية – خطيب المسجد الأقصى المبارك – بحضور كل من السيدين محمد جاد الله- مدير عام الشؤون الإدارية والمالية- ومصطفى أعرج – مدير عام مكتب المفتي العام، في مكتبه وفداً من الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان ضم السيد عمار الدويك – مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان- و كل من المحامي الأستاذ موسى أبودهيم– مدير دائرة التحقيقات والشكاوى في الهيئة- والمحامي الأستاذ وليد الشيخ - مدير مكتب وسط الضفة في الهيئة- وإسلام التميمي – مدير دائرة التدريب والتوعية والمناصرة في الهيئة-.

واستعرض سماحته نبذة عن نشاطات دار الإفتاء، التي ترتكز إلى دورها الأساس في نشر الوعي الديني بين الناس، وأكد على أن الإسلام دين يحفظ حقوق الإنسان في المجالات جميعها، وهو دين وسطي، وأشاد بعمل الهيئة والقائمين عليها، مرحّباً بالعمل المشترك معها.

من جهته أكد مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان على اهتمام الهيئة بالتواصل مع المؤسسات الدينية والثقافية في المجتمع الفلسطيني، والتي تلعب دوراً بارزاً في تشكيل الوعي والثقافة المستندة إلى القيم الإسلامية، التي تشكل نقطة التقاء مع مبادىء حقوق الإنسان وقيمها وبخاصة أن دار الإفتاء على وجه الخصوص تحظى باحترام وتقدير وحضور في المجتمع الفلسطيني.

واتفق في اللقاء على تنفيذ يوم دراسي بين الدار والهيئة، بهدف مناقشة موضوعات ذات صلة بالمعايير الإسلامية وحقوق الإنسان، وتسليط الضوء على القوانين والتشريعات الوطنية والقوانين الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي.



 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس