.::::: أخبار :::::.

 المفتي العام يلتقي السفير الهندي لدى دولة فلسطين  


تاريخ النشر  2018-01-03

 القدس- استقبل سماحة الشيخ محمد حسين – المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية/خطيب المسجد الأقصى المبارك- في مكتبه سعادة السيد أنيش راجن- سفير جمهورية الهند لدى دولة فلسطين، بحضور فضيلة الشيخ إبراهيم عوض الله- نائب المفتي العام، والأستاذ مصطفى أعرج مدير عام العلاقات العامة والإعلام، حيث أطلع سماحته سعادة السفير على انتهاكات سلطات الاحتلال، بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته الإسلامية والمسيحية، وبخاصة في مدينة القدس.

وأكد سماحة المفتي العام أن شعبنا الفلسطيني يتوق إلى التحرر، وتحقيق كيانه السياسي بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، إلى جانب حرصه على السلام العادل الذي يحفظ حقوقه المشروعة.

شاكراً السفير الضيف على هذه الزيارة، ومبيناً أن المواقف الهندية كانت ولا زالت تدعم قضيتنا العادلة لتحقيق الحرية والدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

من جهته عبر سعادة السفير راجن عن موقف جمهورية الهند التاريخي الداعم للقضية الفلسطينية ووقوفها الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني في المحافل الدولية كافة، مشدداً على ضرورة التوصل إلى الحل العادل للقضية الفلسطينية، شاكراً سماحته على حسن الاستقبال.



 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس