رقم الفتوى /  782  
نوع الفتوى /  قبور وجنائز
   فتح بيوت العزاء يوم العيد
السؤال /
 هل يجوز فتح بيت عزاء لميت توفي يوم العيد؟  
الجواب /

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه؛ فيجوز فتح بيت عزاء لميت توفي يوم العيد، وذلك لا يتنافى مع الأصل في يوم العيد أن يكون يوم فرح وسّرور وصلة أرحام، لأن وقوع الوفاة يوم العيد، هو أمر طارىء وعارض، وإجازة فتح عزاء خلال أيامه هي استثناء من الأصل للعارض، ومن المفضل أن يكون وقت التعازي فيه مقتصراً وضيقاً.
ونتوجه إلى من فقدوا عزيزاً في غير يوم العيد أن لا يجعلوا من أيامه أيام حزن وتضييق ونكد على عيالهم، بل عليهم أن يوسعوا على أهلهم في هذا اليوم تطبيقاً للسنة المطهرة، قَالَ رَسُولُ اللَّهِ، صلى الله عليه وسلم: « أَيَّامُ التَّشْرِيقِ، أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ» [ صحيح مسلم، كتاب الصيام، باب تحريم صوم أيام التشريق]، وأن يرضوا بقضاء الله تعالى، والله تعالى أعلم.
 

المفتي /  الشيخ محمد أحمد حسين 
 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس